ضمن سلسلة جرائم الحوثي- تجسس الحوثيين على اليمنيين
مخاوف الحوثيين تدفعهم الى اصدار توجيهات جديدة لشركات الصرافة بمناطق سيطرة الجماعة

قالت مصادر مصرفية بالعاصمة صنعاء الخاضعة لسيطرة مليشيات الحوثي أن القلق والارتباك دفع بالجماعة إلى إصدار تعليمات جديدة لشركات الصرافة في مناطق سيطرتها.

وأكدت المصادر في صنعاء أن البنك المركزي الخاضع لسيطرة الحوثيين أصدر تعليمات صارمة لجميع شركات الصرافة في مناطق سيطرتهم، تلزمهم بالالتزام بأسعار الصرف التي يحددها البنك للريال مقابل الدولار والعملات الأجنبية الأخرى.

وأوضحت المصادر أن هذه التعليمات تهدف إلى تجنب فرض عقوبات صارمة على الشركات التي تخالف هذه الأسعار.

وأشارت المصادر إلى أن البنك المركزي في صنعاء حذر جميع شركات الصرافة في العاصمة والمناطق الأخرى الخاضعة لسيطرة الحوثيين من تجاوز الأسعار المحددة في النشرة التي تم تعميمها على جميع محلات وشركات الصرافة.

وأكدت المصادر أن التوجيهات الصادرة عن البنك المركزي في صنعاء شددت على الالتزام بسعر صرف 530 ريالا مقابل الدولار الأمريكي و140 ريالا مقابل الريال السعودي، محذرة من فرض عقوبات صارمة على أي شركة صرافة تتجاوز هذه الأسعار.

وترى المصادر أن إصدار هذه التعليمات التي تلزم شركات الصرافة بأسعار صرف ثابتة نسبيا منذ ثلاث سنوات تعكس تزايد قلق جماعة الحوثي من تداعيات القرارات الأخيرة الصادرة عن البنك المركزي في عدن وتأثيراتها المحتملة على سوق الصرافة في صنعاء والمناطق الأخرى الخاضعة لسيطرتهم.

أقراء أيضاً

التعليقات

ممارسات أدت إلى قرار البنك المركزي اليمني في عدن.


أخبار مميزة

مساحة اعلانية

رغم الحرب التي تشهدها اليمن، إلا أن عيد الأضحى والطقوس المرتبطة به ما زالت موجودة وتحظى بأهمية كبيرة بين الناس في اليمن.