ضمن سلسلة جرائم الحوثي- تجسس الحوثيين على اليمنيين
قرار جديد من البنك المركزي في عدن وهذه تفاصيله

أصدر محافظ البنك المركزي اليمني، أحمد أحمد غالب، قرارًا يحمل رقم (31) قضى بإيقاف تراخيص عدد من شركات ومنشآت الصرافة في اليمن.

وشمل القرار إيقاف تراخيص الشركات التالية:
- شركة أبو سند الفروي للصرافة
- شركة المرسل إكسبرس للصرافة والتحويلات
- منشأة شهارة للصرافة
- منشأة النبراس إكسبرس للصرافة
- ومنشأة المحرقي للصرافة.



وجاء هذا القرار بناءً على المخالفات المثبتة في تقرير النزول الميداني المرفوع من قطاع الرقابة على البنوك، وذلك للمصلحة العامة.

وتأتي هذه الخطوة في إطار سلسلة من الإجراءات التي اتخذها البنك المركزي في عدن لتضييق الخناق المالي على مليشيات الحوثي والبنوك العاملة في المناطق الخاضعة لسيطرتها.

تستهدف هذه الإجراءات الحد من التدفقات المالية غير المشروعة والأنشطة المالية التي تُستخدم لدعم المجهود الحربي للمليشيات.

وكان البنك المركزي في عدن قد اتخذ مؤخرًا إجراءات مشددة لضبط سوق الصرافة وتنظيم العمل المالي والمصرفي في اليمن، بهدف تعزيز الشفافية ومكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب.

وتضمنت إجراءات البنك المركزي الأخيرة مراقبة دقيقة للأنشطة المالية في مناطق سيطرة الحوثيين، ومنع التحويلات غير القانونية، وضبط عمليات الصرافة التي لا تلتزم بالقوانين المصرفية النافذة.

وتهدف هذه الخطوات إلى حماية الاقتصاد اليمني من الانهيار وتحقيق الاستقرار المالي في ظل الظروف الصعبة التي تمر بها البلاد.

أقراء أيضاً

التعليقات

ممارسات أدت إلى قرار البنك المركزي اليمني في عدن.


أخبار مميزة

مساحة اعلانية

رغم الحرب التي تشهدها اليمن، إلا أن عيد الأضحى والطقوس المرتبطة به ما زالت موجودة وتحظى بأهمية كبيرة بين الناس في اليمن.