الأمم المتحدة: مليشيات الحوثي نهبت 1.8 مليار دولار  وحولتها للمجهود الحربي(ترجمة خاصة)

قال فريق خبراء الأمم المتحدة، إن مليشيات الحوثي الإرهابية نهبت ما لا يقل عن 1.8 مليار دولار من إيرادات الدولة في عام 2019 وحولتها للمجهود الحربي.

التقرير الذي اطلعت عليه رويترز، وترجم يني يمن، ما نشرته الوكالة، قال إنه في المناطق التي يسيطر عليها الحوثيون ، كانت الجماعة تجمع الضرائب وإيرادات الدولة الأخرى اللازمة لدفع رواتب الحكومة وتقديم الخدمات الأساسية للمواطنين. وتقدر أن الحوثيين حولوا ما لا يقل عن 1.8 مليار دولار في عام 2019 ، تم استخدام "جزء كبير" منها لتمويل مجهودهم الحربي.

وأفاد مراقبو الأمم المتحدة أن "هناك مجموعة متزايدة من الأدلة التي تظهر أن الأفراد أو الكيانات داخل جمهورية إيران الإسلامية متورطة في إرسال أسلحة ومكونات أسلحة إلى الحوثيين" في انتهاك لحظر الأسلحة الذي تفرضه الأمم المتحدة. وتنفي إيران هذا الدعم للحوثيين.

وتزامن التقرير السنوي المقدم إلى مجلس الأمن الدولي بشأن تنفيذ العقوبات الدولية على اليمن مع قول مسؤولي الأمم المتحدة إن البلاد على وشك مجاعة واسعة النطاق مع تعرض ملايين المدنيين للخطر.

وتدخل تحالف عسكري تقوده السعودية في اليمن عام 2015 لدعم القوات الحكومية التي تقاتل الحوثيين في حرب يُنظر إليها على نطاق واسع على أنها صراع بالوكالة بين السعودية وإيران حليفة الولايات المتحدة.

ويحاول مسؤولو الأمم المتحدة إحياء محادثات السلام لإنهاء الحرب حيث تفاقمت معاناة اليمن أيضًا بسبب الانهيار الاقتصادي ووباء COVID-19

 

أقراء أيضاً

التعليقات

أخبار مميزة

مساحة اعلانية