أردوغان: استعداداتنا لشق قناة إسطنبول في مراحلها الأخيرة

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، الأربعاء، إن حكومته أوشكت على إتمام الاستعدادت اللازمة من أجل مشروع شق قناة إسطنبول المائية.

جاء ذلك في كلمة له، خلال اجتماع الكتلة النيابية لحزب العدالة والتنمية بالبرلمان التركي في أنقرة.

وأوضح أردوغان: "أكملنا إلى حد كبير استعداداتنا لشق قناة إسطنبول التي تعتبر من أكبر مشاريع البنية التحتية وأكثرها إستراتيجية في بلادنا".

وأشار إلى أنه من المزمع وضع حجر الأساس لمشروع قناة إسطنبول، في صيف العام الجاري.

وأوضح أنه تم الانتهاء من تقرير التأثير البيئي للمشروع، بمساهمة من 56 مؤسسة وهيئة، وأكثر من 200 عالم ووسيلة إعلام.

وذكر أنه سيتم بناء مدينة يبلغ تعداد سكانها 500 ألف نسمة على ضفتي القناة.

وتعتزم تركيا شق "قناة إسطنبول المائية" في الجانب الأوروبي من المدينة، بعد أن تحول مضيق البوسفور في إسطنبول، إلى أحد أكثر المضائق البحرية حساسية بالنسبة لسفن شحن البضائع، نتيجة الازدحام المروري الحاصل فيه.

وتربط القناة البحر الأسود شمال إسطنبول ببحر مرمرة جنوبا، وتقسم الجزء الأوروبي من المدينة إلى قسمين جاعلة من الجزء الشرقي من القسم الأوروبي جزيرةً وسط قارتي آسيا وأوروبا.

وبين أردوغان أن حوالي 90 بالمئة من التجارة العالمية تجري عبر النقل البحري، موضحا أن موقع المضائق التركية على أهم طرق التجارة البحرية العالمية، يزيد من أهمية مشروع قناة إسطنبول.



أقراء أيضاً

التعليقات

أخبار مميزة

مساحة اعلانية