رئيس الجمهورية : شعبنا لن يقبل بنقل التجربة الايرانية الى اليمن

أكد رئيس الجمهورية عبدربه منصور هادي، استحالة تقبل الشعب اليمني لنقل التجربة الايرانية الى اليمن.

وأكد الرئيس على متانة وعمق العلاقات الاستراتيجية التي تربط اليمن بالولايات المتحدة الامريكية وجوانب التكامل والتعاون في ملفات شتى تتصل بأمن واستقرار اليمن ومنها التعاون الامني ومكافحة الإرهاب وتأمين الملاحة الدولية والتعاون الاقتصادي والانساني وغيرها.

جاء ذلك خلال استقباله، اليوم، السفير الامريكي لدى اليمن كريستوفر هنزل وذلك بمناسبة التوديع وانتهاء فترة عمله كسفيراً لبلاده لدى اليمن.

واشاد الرئيس، بالجهود التي بذلها السفير خلال فترة عمله لمصلحة البلدين الصديقين والسلام بصورة عامة في ظل الظروف الراهنة والمعقدة التي تشهدها اليمن وبوادر السلام الممكنة من خلال جهود المبعوثين الامريكي والاممي التي يتطلع اليها الشعب اليمني مع استحالة

وقال رئيس الجمهورية" نتطلع الى السلام والحوار وفقاً لمرجعياته المتعارف عليها ووقف الحرب وتخفيف الاعباء عن كاهل شعبنا اليمني"متمنياً التوفيق والنجاح للسفير كريستوفر في مهامه القادمة..محملاً اياه نقل تحياته للقيادة الامريكية على جهودها الداعمة لليمن وشرعيتها الدستورية.

من جانبه عبر السفير الامريكي، عن اعتزازه بفترة عمله كسفير لبلاده لدى اليمن..مثمناً دعم وتوجيهات الرئيس له وتسهيل وتذليل مهامه خلال فترة عمله خلال السنوات الماضية من خلال جهود السلام والتي نأمل ان تتوج في النهاية بالنجاح ليسود السلام والامن والاستقرار ربوع اليمن.

 مجدداً دعم بلاده لإنجاح مساعي السلام لتوحيد جهود اليمنيين في الانتصار لمشروع الدولة الاتحادية العادلة التي يتطلعون اليها.

أقراء أيضاً

التعليقات

أخبار مميزة

مساحة اعلانية