قتلى وجرحى وأسرى حوثيين وتدمير أسلحة بمأرب .. والجيش يعلن آخر المستجدات

نفذت وحدات من قوات الجيش مسنودة بالمقاومة الشعبية، اليوم الثلاثاء، كميناً محكماً استهدف مجاميع من مليشيا الحوثي الانقلابية، شمال غرب محافظة مارب، وألحق بها خسائر كبيرة في العتاد والأرواح.

وقال مصدر عسكري للمركز الإعلامي للقوات المسلحة، إن أفراد الجيش استدرجوا مجاميع حوثية إلى كمين محكم في الجهة الشمالية من وادي الجفرة، ونتج عنه مصرع ما لا يقل عن 13 حوثياً وأسر من تبقى منهم. فيما استعاد أبطال الجيش أسلحة خفيفة ومتوسطة وكميات من الذخائر كانت بحوزة المليشيا.

وأضاف أن المليشيا دفعت بمجموعة جديدة من عناصرها في محاولة منها لإنقاذ الموقف إلا أن أبطال الجيش كانوا لهم بالمرصاد، حيث فاجأوهم بكثافة النيران وأجبروهم على الفرار مخلفين وراءهم أسلحتهم وجثث قتلاهم.

وتزامنت المعارك مع قصف مدفعي لقوات الجيش وغارات لطيران تحالف دعم الشرعية والذي ألحق بالمليشيا خسائر فادحة في العتاد والأرواح منها تدمير 3 عربات مدرعة وأطقم أخرى بمحيط الجبهة ومصرع جميع من كانوا على متنها.

أقراء أيضاً

التعليقات

أخبار مميزة

مساحة اعلانية