الصحفيون المفرج عنهم من سجون المليشيات يلتقون السفير الفرنسي لدى اليمن
التقى الصحفيون المفرج عنهم من سجون مليشيات الحوثي، بالسفير الفرنسي جان ماري، عبر منصة (زوم) لاطلاعه على طبيعة الانتهاكات التي تعرضوا لها داخل سجون مليشيات الحوثي طوال خمس سنوات ونصف.

وتحدث الصحفيين المفرج عنهم عن جملة من التفاصيل والمعاناة التي يعانيها آلاف لمختطفين في سجون مليشيات الحوثي من تعذيب وحرمان وإخفاء وعزله.

داعين في لقائهم مع السفير الفرنسي في اليمن إلى الضغط على ميليشيا الحوثي للإفراج الفوري عن الصحفيين المختطفين، وملاحقة منتهكي حرية الصحافة عبر المحاكم الدولية وضمان عدم إفلاتهم من العقاب.

وشدد الصحفيين المفرج عنهم على ضرورة قيام المجتمع الدولي بدوره تجاه قضية الصحفيين وصولا للإفراج عنهم بعيدا عن أي صفقه أو حسابات سياسية.

من جانبه عبر السفير الفرنسي عن أسفه لما حصل ويحصل داخل تلك السجون من انتهاكات ضد حقوق الإنسان.

مطالبا الجميع بالوقوف إلى جانب الصحفيين الذين تعرضوا للانتهاكات والسعي لتحقيق حماية الصحفيين بمايضمن الحرية في تحركاتهم لتغطية الأوضاع الإنسانية وإنهاء التضييق على الحريات الاعلامية.

أقراء أيضاً

التعليقات

أخبار مميزة

مساحة اعلانية