أردوغان: لا سلام طالما استمر الاحتلال في سياسات الاحتلال والضم

أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أنه من غير الممكن إرساء السلام والاستقرار الدائمين في المنطقة، طالما استمر الاحتلال الصهيوني في سياسات الاحتلال وضم الأراضي.

وذكرت دائرة الاتصال بالرئاسة التركية في بيان، السبت، أن الرئيس أردوغان ونظيره الفلسطيني محمود عباس، عقدا لقاء ثنائيا وآخر على مستوى الوفود، في قصر "وحيد الدين" بإسطنبول.

وأوضح البيان، أن الرئيسين بحثا سبل تعزيز العلاقات التركية الفلسطينية، إلى جانب التطورات الإقليمية.

وأكد أردوغان خلال اللقاء، أن تركيا لن تلتزم الصمت حيال الظلم الإسرائيلي في فلسطين.

وأعرب عن امتنانه لمسار العلاقات الإيجابية مع فلسطين على كافة الصعد، لا سيما الاقتصاد والتجارة والثقافة والتعليم والسياحة.

وأضاف أن تركيا ستواصل دعم عملية المصالحة الداخلية الفلسطينية.

وضم الوفد التركي وزير الخارجية مولود تشاووش أوغلو، ورئيس الشؤون الدينية علي أرباش، ورئيس جهاز الاستخبارات هاكان فيدان، ورئيس دائرة الاتصال بالرئاسة فخر الدين ألطون، والمتحدث باسم الرئاسة إبراهيم قالن، وكبير مستشاري الرئيس التركي، سفر توران.

فيما ضم الوفد الفلسطيني وزير الخارجية رياض المالكي، ورئيس هيئة الشؤون المدنية الوزير حسين الشيخ، ومستشار الرئيس للشؤون الدينية والعلاقات الإسلامية محمود الهباش، ورئيس جهاز المخابرات العامة ماجد فرج، ومستشار الرئيس الدبلوماسي مجدي الخالدي، وسفير فلسطين لدى أنقرة فائد مصطفى.

والجمعة، ذكر بيان لدائرة الاتصال في الرئاسة التركية، أن زيارة عباس ستستمر بين 9 و11 يوليو/ تموز الجاري، لبحث العلاقات الثنائية بين الجانبين من كافة النواحي.

أقراء أيضاً

التعليقات

أخبار مميزة

مساحة اعلانية