نقابة الصحفيين: مليشيات الحوثي تسببت في مقتل 46 صحفياً و2015 كان الاسوأ ضد الصحافة

قالت نقابة الصحفيين اليمنيين، إن المليشيات الحوثية المدعومة ايرانياً تسببت في مقتل 46 صحفياً يمنياً وارتكبت اكثر من 1400 حالة انتهاك ضد الصحفيين اليمنيين.

جاء ذلك على لسان عضو مجلس نقابة الصحفيين اليمنيين نبيل الأسيدي، في الندوة التي نظمتها الرابطة الانسانية للحقوق بالتنسيق مع النادي الصحفي السويسري بعنوان (المليشيا الحوثية وانتهاكات مستمرة بحق الصحفيين والصحافة في اليمن).

واشار الأسيدي الى ان العام 2015م كان الاسوأ في تاريخ الانتهاكات ضد الصحافة، لافتاً الى ان حرية الصحافة في اليمن كانت ضحية لجماعات مسلحة داهمت مؤسسات إعلامية وأغلقت بعضها وحجبت عشرات المواقع الإخبارية..مؤكداً ان اليمن يعد اكثر بلد خطر على حياة الصحفيين.

واستعرض الاسيدي، اوضاع الصحفيين اليمنيين وما يتعرضون له من قتل واعتقال واخفاء قسري والحكم بالاعدام على عدد منهم من قبل المليشيات الحوثية..محملاً ميليشيا الحوثي مسؤولية مايتعرض له الصحفيين من انتهاكات واعتداءات.

وتطرق الصحفي والناشط الحقوقي ورئيس منظمة بوست فيرسا آندي فيرموت، الى سياسة القمع والترهيب التي تنتهجها المليشيات الحوثية ضد الصحفيين اليمنيين.

مشيراً الى ان وسائل الإعلام في المناطق التي تسيطر عليها ميليشيا الحوثي تعرضت لعمليات قمع ممنهجة بدأت بالسيطرة على وسائل الإعلام وتطورت إلى إغلاق ومصادرة وسائل إعلام مستقلة وحزبية.

أقراء أيضاً

التعليقات

أخبار مميزة

مساحة اعلانية