تحرك برلماني لإلغاء اتفاق استكهولم و38 نائبا يطالبون بسرعة الحسم العسكري (وثيقة)

وقع 38 برلمانيا يمنيا عريضة طالبت الرئيس عبدربه منصور هادي بإلغاء اتفاق ستوكهولم الموقع مع مليشيات الحوثي والذي رعته الأمم المتحدة في ديسمبر 2018.

ودعا النواب الـ38 في مذكرتهم الموجهة لرئيس الجمهورية إلى وقف العمل باتفاقية ستوكهولم وإلغاء الالتزام بها وتوجيه الجيش بتحرير ما تبقى من مدينة الحديدة وذلك ردا على تصعيد الحوثي وفرضه حصارا على قرابة 35 نسمة في مديرية العبدية بمأرب.

وشدد أعضاء البرلمان على ضرورة تحريك جميع الجبهات العسكرية في بقية المحافظات لتحريرها وصولا إلى تحرير العاصمة صنعاء.

وارجع النواب مطالبتهم بإلغاء اتفاقية ستوكهولم إلى تنصل الحوثيين عن جميع التزاماتهم باتفاقية ستوكهولم واستمرار قصفها للمدن والأحياء السكنية في الحديدة ومأرب والضالع وشبوة وتعز والبيضاء.

وبحسب البرلمانيين فإنه لا خيار أمام تعنت الحوثيين إلا إنهاء انقلابهم المشؤوم بالحسم العسكري واستعادة الدولة.

أقراء أيضاً

التعليقات

أخبار مميزة

مساحة اعلانية