مسؤول حكومي: الرقم الذي أعلنته مليشيا الحوثي عن قتلاها غير حقيقي

أكد وزير الاعلام والثقافة والسياحة معمر الارياني، ان اعلان مليشيا الحوثي المدعومة من ايران مقتل (14.700) من مقاتليها في المعارك الدائرة في محافظة مأرب منذ يونيو الماضي، لا يمثل الرقم الحقيقي لخسائرها على الارض.

وأوضح معمر الارياني في تصريح لوكالة الانباء اليمنية (سبأ)، ان الخسائر البشرية الحقيقية للمليشيا الحوثية تتجاوز هذه الحصيلة بكثير، بعد ان تحولت جبال وصحاري ووديان وهضاب مأرب إلى مقابر جماعية لقياداتها وعناصرها، ومحرقة لعتادها من السلاح الثقيل والمتوسط المهرب من ايران، والمنهوب من مخازن الدولة.

وأشار الارياني الى ان استمرار مليشيا الحوثي في الزج بكتائب النخبة والآلاف من عناصرها المغرر بهم من أبناء القبائل والأطفال في هجمات انتحارية على شكل أمواج بشرية على الطريقة الإيرانية، يؤكد عدم اكتراثها بدماء اليمنيين بمن فيها عناصرها الذين تقدمهم قرابين لإرضاء المدعو حسن ايرلو، وتنفيذ أجندة أسيادها في طهران.

‏وناشد الارياني مشائخ وقبائل اليمن وكل أب وام في المناطق الخاضعة لسيطرة مليشيا الحوثي الإرهابية وقف هذا النزيف الذي يؤلمنا جميعا، وحقن دماء ما تبقى من ابنائهم الذين تستخدمهم قيادات المليشيا وقوداً لإدارة معاركها العبثية، فيما هي تراكم الأموال المنهوبة في القصور الفخمة ‎بالعاصمة المختطفة صنعاء.

وطالب الارياني المجتمع الدولي والأمم المتحدة والمبعوثين الاممي والأمريكي التدخل لوقف عمليات القتل الجماعي للأطفال الذين جندتهم مليشيا الحوثي وزجت بهم بلا رحمة في هجمات انتحارية، ويشكلون 30 ٪ من اجمالي خسائرها، والعمل على تصنيف المليشيا منظمة إرهابية وملاحقة قياداتها في المحاكم الدولية باعتبارهم "مجرمي حرب".قياداتها في المحاكم الدولية باعتبارهم "مجرمي حرب".

أقراء أيضاً

التعليقات

أخبار مميزة

مساحة اعلانية