أرسلت خبراء إسرائيليون ومعدات.. الكشف عن مخطط إماراتي خطير يستهدف منطقة يمنية جديدة
كشف مسؤول حكومي عن مخطط إماراتي خطير ، يستهدف منطقة يمنية جديدة.

وقال المسؤول المحلي إن سفينة إمارتية على متنها معدات وخبراء، وصلت إلى جزيرة عبد الكوري ثاني أكبر جزيرة في أرخبيل سقطري اليمني.
 
وأوضح أن "حكومة أبو ظبي أرسلت مؤخرا سفينة إلى جزيرة عبد الكوري تقل معدات وخبراء يعتقد أنهم إسرائيليون وأجانب وذلك في مسعى لإنشاء مطار دولي وقاعدة عسكرية في الجزيرة الاستراتيجية، بحسب يمن شباب.
 
وأضاف "وصلتنا معلومات مؤكدة من سكان محليين أن الإمارات قامت بإنزال آليات ومعدات لتنفيذ أعمال إنشائية في الجزيرة بعملية تبدو سرية وبدون علم الحكومة اليمنية".
 
وأوضح المصدر أن "الإمارات تنوي إنشاء قاعدة عسكرية في جزيرة عبد الكوري وتخطط لإنشاء أنظمة استخباراتية وتنصت ومحطة لمراقبة خط الملاحة الدولي المؤدي إلى باب المندب".
 
وتقع جزيرة عبد الكوري بين البحر العربي والمحيط الهندي، ولها أهمية استراتيجية كبيرة في كونها تطل على السواحل الإفريقية ويمكن منها التحكم بخط الملاحة الدولية المؤدي إلى باب المندب.

أقراء أيضاً

التعليقات

أخبار مميزة

مساحة اعلانية