على وقع تقدم الجيش.. خلافات تعصف بالمليشيات واتهامات متبادلة بالخيانة واعتقال قيادات بارزة
على وقع تقدم الجيش بمختلف الجبهات، كشفت مصادر مطلعة أن خلافات حادة تعصف بالصف الأول للمليشيات الانقلابية وسط اتهامات متبادلة بالخيانة.

وأفادت المصادر بأن ما تسمى الاستخبارات العسكرية التابعة لوزارة الدفاع بحكومة المتمردين الحوثيين غير المعترف بها، التي يقودها أبو علي الحاكم، اعتقلت القيادي الحوثي أحمد حامد المعين من المليشيا مديرا لمكتب رئاسة الجمهورية، والذي يوصف بأنه ” رئيس الرئيس”.

وذكرت المصادر أن اعتقال أحمد حامد المكنى “أبو محفوظ”، يرجع إلى اتهامه بالتخابر مع شبكة تابعة للاستخبارات البريطانية.

ونوهت المصادر بأن حامد يقبع في سجون الاستخبارات، بحسب المشهد اليمني.

وجاءت الخلافات الحوثية بالتزامن مع انهيارات كبيرة تشهدها صفوف المليشيات في جبهات القتال، وسط حالة من الهلع والارباك في صفوف القيادات الحوثية والموالين لها.

أقراء أيضاً

التعليقات

أخبار مميزة

مساحة اعلانية