لتهديدهم الملاحة الدولية.. الحكومة اليمنية تطالب المجتمع الدولي بعقوبات صارمة وحازمة ضد مليشيات الحوثي

طالبا الحكومة اليمنية، المجتمع الدولي، برد قوي وحازم على مليشيات الحوثي، عقب خطفها سفينة إماراتية قبالة السواحل اليمنية.

وقال رئيس الحكومة معين عبدالملك في تغريدات له على تويتر، إن "عمليات القرصنة الحوثية الإرهابية واستهداف الملاحة الدولية لن تتوقف ما لم يكن هناك ردع قوي وحازم تجاه هذه المليشيات المدعومة إيرانيا"

وأضاف معين أن "قرصنة واختطاف مليشيا الحوثي سفينة تحمل علم الإمارات، وعلى متنها معدات طبية قبالة محافظة الحديدة، تهديد خطير للملاحة الدولية وانتهاك صارخ للقانون الدولي".

وأشار رئيس الوزراء إلى أن عملية الاختطاف تكشف عن "الطبيعة الإرهابية لهذه المليشيا وداعميها، ويضع المجتمع الدولي أمام مسؤولية ومهمة ملحة للتعامل مع هذا الخطر".

وأكد معين عبدالملك، أن الحكومة ستظل ملتزمة بالعمل مع كافة شركائها لمكافحة أعمال القرصنة والإرهاب وبكل الوسائل.

وكان تحالف دعم الشرعية في اليمن بقيادة السعودية، اعلن يوم امس الاثنين قيام مليشيات الحوثي باختطاف سفينة الشحن (روابي) الإماراتية قبالة سواحل مدينة الحديدة على البحر الأحمر، بينما كانت تقوم بمهمة بحرية من جزيرة سقطرى إلى ميناء جازان وعلى متنها معدات ميدانية خاصة بتشغيل المستشفى السعودي الميداني بالجزيرة بعد انتهاء مهمته وإنشاء مستشفى بالجزيرة.

أقراء أيضاً

التعليقات

أخبار مميزة

مساحة اعلانية