اعتبرت ذلك تهديداً للأمن الإقليمي.. واشنطن تدين استيلاء الحوثيين على سفينة في البحر الأحمر

أدانت الولايات المتحدة، يوم الثلاثاء، استيلاء ميليشيا الحوثي على سفينة ترفع علم دولة الإمارات، قبالة سواحل الحديدة غربي اليمن، منذ مساء الأحد الماضي.

وقال المتحدث باسم الخارجية الأمريكية نيد برايس إن ما حدث "يتعارض مع حرية الملاحة في البحر الأحمر ويهدد التجارة الدولية والأمن الإقليمي".

وذكر برايس في بيان، أن ما تقوم به ميليشيا الحوثي يأتي في وقت يجب على كل الأطراف خفض التصعيد والعودة لمحادثات سياسية بناءة.

ودعت واشنطن الحوثيين إلى إطلاق سراح السفينة وطاقمها دون أضرار، والتوقف عن العنف الذي يعرقل العملية السياسية لإنهاء الحرب في اليمن.

وفي وقت سابق مساء الأحد، قرصنت ميليشيا الحوثي سفينة تجارية إماراتية أثناء مرورها في البحر الأحمر قبالة مدينة الحديدة الخاضعة للميليشيا، زاعمة أنها كانت تحمل أسلحة ومعدات عسكرية.

من جهته أعلن التحالف أن السفينة تحمل تجهيزات المستشفى السعودي الميداني في سقطرى اليمنية والذي قررت السعودية نقله الى جازان، وإنه يحتوي معدات المستشفى من سيارات اسعاف وقوارب إنقاذ وعربة اتصالات إضافة إلى مستلزمات أمنية.

ومساء الثلاثاء، أنذر التحالف ميليشيا الحوثي بأنه سيقصف موانئ إيواء وانطلاق عمليات القرصنة في حال لم تخل الميليشيا سبيل السفينة وحمولتها.

أقراء أيضاً

التعليقات

أخبار مميزة

مساحة اعلانية