مليشيات الانتقالي تقر "نظام عنصري" وتستهدف مواطنين ينحدرون من شمال البلاد

أقرت مليشيات الحزام الأمني التابعة للمجلس الانتقالي، إجراء عنصري يستهدف المواطنين من أبناء المحافظات الشمالية.

وقال مواطنون أن مليشيات الحزام الأمني بمديرية يافع بمحافظة لحج  أقرت نظام "الكفيل"على المواطنين الشماليين .

مشيرين إلى أن تلك المليشيات طالبت المواطنين الشماليين بتقديم موقع تواجدهم وكل بياناتهم ، وعمل ضمين من أهالي المديرية من أجل البقاء فيها.

ووفقا لمصادر محلية فإن مليشيات الحزام أنشأت ما تسميه “إدارة الضمانات والإقامة المؤقتة”، لتعمل من خلالها على ممارسة عدد من الإجراءات التعسفية والانتهاكات ضد القادمين من محافظات شمالية للعمل، وإلزامهم بتوفير ضمانات إقامة، يوقع عليها “ضمين” من أبناء المنطقة.

وتشمل تلك الإجراءات تعبئة استمارة تم إعدادها وتضمينها عدة بنود غير قانونية، ولا يحق لأي جهة فرضها، وتتمثل بوجود ضمين يضمن إقامة الوافد إلى المديرية مدة ستة أشهر فقط، مع بيان الغرض من الإقامة، وتوجهه إلى قوات الحزام الأمني للتجديد عند انتهاء المدة.

وتنص الاستمارة على إلزام الوافد بعدم السكن في المنازل والقرى، والسكن في الأماكن العامة والأسواق المحددة لذلك، ومعاقبته في حال تم ضبطه وهو لا يحمل وثيقة الضمانة.

أقراء أيضاً

التعليقات

أخبار مميزة

مساحة اعلانية