خلال 3 أيام.. الجيش الوطني يعلن استشهاد وإصابة 21 جندياً في جراء الخروقات الحوثية

أعلن الجيش الوطني اليوم الجمعة استشهاد أربعة من أفراده وإصابة 17 آخرين، جراء الخروقات الحوثية للهدنة، خلال الأيام الثلاثة الماضية.

وقال الجيش الوطني في بيان له اطلع عليه "يني يمن" أن مليشيا الحوثي الانقلابية المدعومة من إيران "ارتكبت، 288 خرقاً للهدنة الأممية خلال الأيام الثلاثة الماضية (الثلاثاء والأربعاء والخميس: 14 – 16 يونيو) في مختلف جبهات القتال".

وأضاف البيان أن الخروقات الحوثية "توزّعت بين 80 خرقاً جديداً في محور حيس جنوب الحديدة، و65 خرقاً في جبهات محور تعز، و55 خرقاً في جبهات محور حجة، و41 خرقاً في جبهات القتال جنوب وغرب وشمال مارب، و36 خرقاً في محور البرح غرب تعز، و10 خروقات في جبهات محافظة الجوف، وخرقاً واحداً في محور الضالع".

وأشار البيان إلى أن بقية الخروقات "تنوّعت بين إطلاق نار بالأسلحة الثقيلة والمتوسّطة وبالطائرات المسيّرة المفخخة على مواقع الجيش في كافة الجبهات. ونتج عنها استشهاد أربعة من أبطال الجيش وإصابة 17 آخرين".

كما "واصلت المليشيا الحوثية استحداث مرابض مدفعية واستقدام تعزيزات بشرية وعتاد قتالي بينها راجمات كاتيوشا إلى مختلف الجبهات، وتركّزت معظمها إلى جبهات مارب الغربية والجنوبية" وفقا للبيان.

وقال الجيش أن قواته أفشلت يوم الأربعاء (15 يونيو عدّة محاولات تسلل نفذتها مجاميع حوثية مسلحة باتجاه مواقع عسكرية مهمة في جبهتي المشجح والكسارة غرب مارب.

أقراء أيضاً

التعليقات

أخبار مميزة

مساحة اعلانية