مليشيا الحوثي ترتكب 67 خرقاً للهدنة يوم السبت وقوات الجيش تكسر هجومين لها غرب مارب

أعلنت قوات الجيش الوطني اليوم الاحد استشهاد أحد افراد الجيش وجرح اثنين آخرين بإطلاق نار مباشر في اطار خرق حوثي مستمر للهدنة الأممية المعلنة في مختلف الجبهات.

وقال الجيش في بيان له أن قوات المسنودة بالمقاومة الشعبية، كسرت أمس السبت (25 يونيو)، عمليتين هجوميتين شنّتهما مليشيا الحوثي الانقلابية المدعومة من إيران، على مواقع عسكرية غرب وشمال غرب مارب.

وأكد الجيش في البيان الذي نشره المركز الإعلامي للقوات المسلحة واطلع عليه "يني يمن" أن الهجمات المعادية التي كسرتها قوات الجيش والمقاومة بكل كفاءة واقتدار، تاتي ضمن 67 خرقاً للهدنة الأممية ارتكبتها المليشيا الحوثية في مختلف جبهات القتال بمحافظات الحديدة وتعز والضالع وحجة ومارب.

وأضاف البيان أن الخروقات الحوثية "توزّعت بين 21 خرقًا جديدًا في محور حيس جنوب الحديدة، و13 خرقًا في محور البرح غرب تعز، و13 خرقًا في جبهات محافظة حجة، و10 خروقات في جبهات جنوب وغرب وشمال غرب مارب، و9 خروقات في جبهات محور تعز، وخرقاً واحداً في محور الضالع.. مشيراً إل ان في مقدمة الخروقات عملية هجومية شنّتها المليشيا الحوثية على مواقع عسكرية في جبهة المخدرة غرب مارب الساعة 01:45، وعملية هجومية أخرى في الساعة 19:30 على مواقع شمال غرب مارب.

وولفت البيان إلى أن خروقات الحوثيين تنوّعت بقيّة الخروقات بين إطلاق النار بالمدفعية والعيارات المتنوّعة وبالقنّاصة وبالطائرات المسيّرة المفخخة على مواقع الجيش في مختلف جبهات القتال، ونتج عنها استشهاد أحد أبطال الجيش وجرح اثنين آخرين بإطلاق نار مباشر.

كما ضاعفت المليشيا الحوثية نشر الطيران الاستطلاعي المسيّر في مختلف الجبهات، وعمليات حفر خنادق طويلة في محاولة للإحاطة بمواقع عسكرية مهمة وبالأخص غرب وجنوب مارب.

أقراء أيضاً

التعليقات

أخبار مميزة

مساحة اعلانية