قتلى وجرحى وانهيار منازل بسبب السيول والامطار في محافظتي صنعاء وذمار

أفادت مصادر إعلامية بأن تسعة أشخاص - على الأقل - بينهم أطفال توفوا، مساء السبت، جراء سيول الأمطار التي شهدتها محافظتي صنعاء وذمار.

وقالت المصادر إن ثلاثة أطفال توفوا فيما لا زال طفل رابع في حالة حرجة نتيجة انهيار منزل في منطقة مذبح القديمة، جراء الأمطار الغزيرة، لافتة إلى تعرض والد الأطفال الثلاثة إلى الإصابة بالحادثة.

وأضافت أن ستة أشخاص توفوا أيضاً، جراء تدفق السيول في سائلة بني أسعد بمديرية جبل الشرق بمحافظة ذمار جنوب صنعاء.

والليلة الماضية، قال سكان إن العديد من منازل وممتلكات المواطنين في مختلف أحياء وشوارع صنعاء تضررت جراء استمرار هطول الأمطار بغزارة لساعات طويلة، وارتفاع منسوب المياه.

وأشار السكان إلى القيام بعمليات إنقاذ نفذوها منذُ الساعات الأولى لهطول الأمطار وتدفق السيول في مختلف مناطق أمانة العاصمة، وذلك في ظل غياب الدفاع المدني، والجهات المعنية.

وكانت جميع أنفاق مدينة صنعاء قد خرجت عن الخدمة أمام حركة السيارات، نتيجة امتلائها بمياه الأمطار، وانقطاع  حركة السير في شارع الستين الجنوبي وفي  فج عطان - الحي السياسي، وانقطاع شبه كامل  للحركة  في مناطق شميلة - التحرير - جولة آية - الحصبة - وجولة الثقافة - السبعين، واستمر ذلك حتى ساعات الصباح.

*بلقيس

أقراء أيضاً

التعليقات

أخبار مميزة

مساحة اعلانية