في بلاغ صحفي هام.. الانتقالي يمنع الصحفيين من الظهور في مداخلات تلفزيونية من عدن

كشف الصحفي اليمني فؤاد مسعد، عن تهديدات واعتداءات تطال الصحفيين في العاصمة المؤقتة عدن، من قبل عصابات مسلحة يقودها المدعو مختار اليافعي القيادي في المجلس الانتقالي.

جاء ذلك في بلاغ صحفي نشره في صفحته على "الفيس بوك"، إلى "نقابة الصحفيين اليمنيين، والاتحاد الدولي للصحفيين، وكل المنظمات المحلية والإقليمية والدولية المعنية بحرية الإعلام، بخصوص الاعتداء الذي تقوم به التشكيلات المسلحة.

 وقال الصحفي اليمني فؤاد مسعد في بلاغه إن الصحفيين في عدن يتلقون تهديدات واعتداءات من قبل مسلحين تابعين لأحد القيادات في المجلس الانتقالي.

وأوضح فؤاد مسعد، أن قيادياً في الانتقالي، قام بمنعه مع عدد من الصحفيين من إجراء المقابلات التلفزيونية مع القنوات الفضائية، بعد تهديدات أطلقها ضد الصحفيين وضد مكاتب البث الموجودة في عدن.

وأشار إلى أنه تفاجأ مساء الثلاثاء، وقُبيل البدء بمقابلة مع تلفزيون بي بي سي، عربي- أن إدارة مكتب البث التابع تلقت أوامر بمنع بث أي مقابلة مع القنوات الفضائية.

وأكد أنه تلقّى مع زملاءه الصحفيين، بلاغ من مقربين لديهم، أن لدى الانتقالي، "قائمة بأسماء مجموعة من الصحفيين الذين رفضوا العمل تحت توجيهاته، ويقوم حالياً يقوم بتوزيع هذه الأسماء، باعتبار أصحابها مطلوبين وممنوعين من الحديث لوسائل الإعلام".

وتواصل التشكيلات المسلحة المسيطرة على عدن التضييق على الصحفيين والإعلاميين العاملين في مختلف الوسائل الإعلامية، كان آخرها اختطاف الصحفي أحمد ماهر وإجباره على الادلاء باعترافات تحت التعذيب.

أقراء أيضاً

التعليقات

أخبار مميزة

مساحة اعلانية