الأمم المتحدة: الوضع في تعز عقَّد الانتقال السلس للوضع السلمي

قال الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، إن "توسيع الهدنة باليمن يعني فتح الطرق والوضع بتعز نقطة أدت إلى تعقيد الانتقال السلس للوضع السلمي".

وأضاف في تصريح لقناة الجزيرة، أنه "كان من الصعب جدا على ‎الحوثيين قبول الهدنة وقد قدموا بعض التنازلات حيث أوقفوا الهجوم على مأرب".

وتابع "ليس صحيحا أننا نحصل على تنازلات من جانب واحد فقط في ‎اليمن وآمل أن يتم حل الوضع بتعز سريعا".

وشدد على ضرورة توسيع الهدنة في اليمن وليس تمديدها فحسب.

ولم تحقق الهدنة التي تنتهي في الثاني من أكتوبر المقبل، أي تحسن في الوضع الانساني رغم سماح الحكومة الشرعية بفتح ميناء الحديدة ومطار صنعاء، وفق تقارير حقوقية دولية، وذلك نتيجة رفض المليشيا الحوثية تنفيذ بنود الهدنة.

أقراء أيضاً

التعليقات

أخبار مميزة

مساحة اعلانية