بعد 5 سنوات من التعذيب.. مليشيات الانتقالي تفرج عن 14 معتقلاً برأتهم المحكمة

أكدت مصادر حقوقية ان المليشيات التابعة لما يسمى بـ المجلس الانتقالي المدعوم من الامارات أفرجت عن 14 معتقلا من شباب المقاومة بعد أن أصدرت المحكمة الجزائية المتخصصة حكما ببراءتهم.  

وقال المدير التنفيذي للمركز الأمريكي للعدالة عبدالرحمن برمان، أنه تم الافراج عن المعتقلين بعد 5 سنوات من الاخفاء القسري والتعذيب والاعتقال التعسفي.

وأضاف برمان في تغريدة على حسابه بتويتر ان تم الإفراج عن المعتقلين بعد براءتهم من "تهمة تشكيل خلية اغتيالات أئمة وخطباء المساجد بعد رفض الانتقالي قرار المحكمة الصادر قبل شهر".

ورفضت مليشيات الانتقالي في وقت سابق قرار المحكمة بالإفراج عن المعتقلين الـ 14 الذين جرى اعتقالهم في 2017 بتهم اغتيال أئمة مساجد في العاصمة المؤقتة عدن قبل أن تصدر المحكمة الجزائية حكما ببراءتهم الشهر الماضي.

وشهدت العاصمة المؤقتة عدن، الخاضعة لسيطرة الانتقالي أكثر من 200 عملية اغتيال، طالت شخصيات سياسية واجتماعية وحقوقية، ويتهم المجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم اماراتيا وضباط اماراتيين بارتكاب معظمها.  

وفي 2018، كشف موقع أمريكي متخصص في التحقيقات الصحافية معلومات تؤكد قيام دولة الإمارات العربية المتحدة استئجار جنود أمريكيين سابقين في الجيش الأمريكي ويعملون في شركة أمنية خاصة لقتل خصومها السياسيين في مدينة عدن - جنوب اليمن، كما كشفت تقارير وتحقيقات أخرى استئجار أبوظبي مرتزقة من كولومبيا لذات المهمة.

أقراء أيضاً

التعليقات

أخبار مميزة

مساحة اعلانية