وزير سابق يكشف عن رسالة هامة بعث بها الاستعراض العسكري في مأرب

كشف وزير سابق في الحكومة الشرعية عن رسالة هامة بعث بها الاستعراض العسكري الذي شهدته محافظة مأرب يوم أمس الاثنين تزامنا منع الاحتفالات الوطنية بالعيد الـ60 لثوة 26 سبتمبر.

وقال وزير النقل اليمني صالح الجبواني ان ‏رسالة مأرب بالأمس كانت بالغة الدلالة والوضوح وهي تؤكد أن السلام لا يتحقق إلا بين الأقوياء.

وأضاف الجبواني في تغريدة له على حسابه بتوتر أن مأرب ستظل قلب الشرعية، وأن على التحالف دمج محاور سباء وحراس الجمهورية التي يجهزها في شبوه بالجيش الوطني بدل التفكير بتكرار تجربة شبوة وأن يعيد ضبط موازين السياسة على إيقاع مأرب العسكري.

وشهدت محافظة مأرب يوم امس الاثنين عرضاً عسكرياً مهيباً، احتفاءً بالعيد الوطني الـ60 لثورة 26 سبتمبر وعيد 14 أكتوبر لمجيد والـ30 من نوفمبر، بحضور عضو مجلس القيادة الرئاسي اللواء سلطان العرادة ورئيس مجلس الوزراء معين عبدالملك وعدد من وزراء الحكومة والقادة العسكريين.

وتقدمت وحدات رمزية من الجيش والأمن أمام المنصة في عرض عسكري مهيب عكست خلاله الجاهزية القتالية وكفاءته الميدانية والقدرات العالية والروح المعنوية المرتفعة الذي تتحلى به القوات الوطنية.

وشاركت في العرض وحدات رمزية من مختلف التشكيلات العسكرية والأمنية بما في ذلك قوات مكافحة الإرهاب وسلاح المدفعية والدبابات والقناصة والمهام الخاصة وقوات الأمن الخاصة، إضافة إلى كتائب رمزية من المقاومة الشعبية.

أقراء أيضاً

التعليقات

أخبار مميزة

مساحة اعلانية