في اطار صراعات النفوذ.. قيادي حوثي يشن هجوماً مسلحاً على قيادي آخر في محافظة إب

قالت مصادر محلية، إن عناصر من مليشيا الحوثي، شنت هجوما مسلحا على منزل قيادي حوثي بمحافظة إب وسط اليمن، في ظل خلافات واسعة بين قيادات وأجنحة المليشيا.

وأضافت أن عناصر حوثية تابعة لقيادي حوثي يدعى "علي حمود الهتار"، هاجمت منزل قيادي حوثي آخر يدعى "أبو كليب السراتي" بمدينة إب.

وبحسب المصادر، فإن مسلحي "الهتار" أطلقوا وابلا من الرصاص على منزل "السراتي" الكائن في منطقة "جوبلة" بخط الثلاثين غربي مدينة إب عاصمة المحافظة.

وأكدت المصادر، تعرض سيارة القيادي الحوثي "السراتي" للإحراق والتدمير.

وأشارت المصادر إلى خلافات بين القياديين تصاعدت مؤخرا على خلفية نزاع حول قطعة أرض في منطقة "السحول" شمال مدينة إب.

وتأتي هذه الحادثة، بعد أسابيع من نهب منزل القيادي "السراتي" الكائن في منطقة "السحول" من قبل نجل القيادي "الهتار" والذي يدعى "مروان" المتهم بجرائم قتل واختطاف وممارسة عمليات تقطع ونهب لعدد من المواطنين.

وتشهد محافظة إب، صراعات بين قيادات حوثية، بسبب خلافات حول الأراضي والأموال والمناصب والنفوذ، تسببت بمواجهات مسلحة واقتتال داخلي في العديد من الأحيان.

أقراء أيضاً

التعليقات

أخبار مميزة

مساحة اعلانية