تجدد المواجهات العنيفة بين قبائل ذو محمد ومليشيات الحوثي في محافظة الجوف

اندلعت اشتباكات عنيفة مساء أمس الاحد بين قبائل ذو محمد ومليشيات الحوثي الإرهابية في وادي مذاب بمديرية برط المراشي غربي محافظة الجوف.

وقالت مصادر محلية ان الاشتباكات جاءت بعد ان قامت قبائل سفيان مسنودة بالمليشيات الحوثية باستحداث "تقويم" في منطقة البريكة في بلاد ذو محمد مستخدمة "الشيولات".

وأضافت المصادر ان المعارك استمرت حتى ساعات الفجر الأولى من صباح اليوم الاثنين تمكنت خلالها قبائل ذو محمد من السيطرة على تبة "حمّة إعشر" في وادي مذاب التي كانت تحت سيطرة المليشيات الحوثية.

وتأتي المواجهات بين قبائل سفيان وقبائل ذو محمد في محافظتي عمران والجوف بتغذية حوثية لاثارة مزيدا من النعرات والثارات بين القبائل اليمنية.

وكانت قبائل ذو محمد رفضت أحكاماً حوثية قضت باقتطاع مساحات كبيرة من وادي العادي لصالح قبائل سفيان الموالية للحوثيين، الأرض المتنازع عليها تقع في الحدود الفاصلة بين قبيلتي سفيان بعمران وذو محمد بالجوف.

والاسبوع الماضي قالت مصادر محلية ان مليشيا الحوثي الارهابية الموالية لإيران هجّرت أكثر من 300 أسرة قسرا من منازلها وقامت باحتلالها والتمركز فيها بأربع قرى بمديرية برط المراشي محافظة الجوف .

وذكرت المصادر أن اكثر من "300 أسرة من سكان قرى "ملفج" و"القوز" و"مقارض" و"عشر" هجرت تحت تهديد السلاح والاعتداء والقصف على منازلهم بمديرية برط المراشي من قبل المليشيا.

أقراء أيضاً

التعليقات

أخبار مميزة

مساحة اعلانية