بيان القمة الصينية الخليجية يؤكد دعمه للمجلس الرئاسي ويدعو الأطراف اليمنية للبدء بمفاوضات مباشرة

دعت القمة الخليجية الصينية، الجمعة، جميع الأطراف اليمنية إلى مواصلة الهدنة، والبدء الفوري في مفاوضات مباشرة برعاية الأمم المتحدة.

وأكد البيان الختامي لأعمال القمة الخليجية الصينية، المنعقدة في الرياض، دعمه لمجلس القيادة الرئاسي، معبرين عن أملهم في التوصل إلى حل سياسي وفقاً للمرجعيات الثلاث المبادرة الخليجية وآلياتها التنفيذية، ومخرجات الحوار الوطني اليمني، وقرار مجلس الأمن رقم 2216 (2015م).

كما أكد البيان على أهمية التزام الحوثيين بالهدنة، والتعاون مع المبعوث الأممي الخاص لليمن والتعاطي بجدية مع مبادرات وجهود السلام.

وأدان بيان القمة، كافة الهجمات التي تشنها جماعة الحوثي على الأهداف المدنية في المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة والداخل اليمني وفي الممرات المائية وطرق الملاحة الدولية.

ودعا القادة في بيانهم، كافة الدول إلى التعاون لمكافحة الهجمات الحوثية التي تستهدف الملاحة الدولية، والتقيد بحظر السلاح المنصوص عليه في قراري مجلس الأمن 2216 و2624.

أقراء أيضاً

التعليقات

أخبار مميزة

مساحة اعلانية