تقدر بحوالي 2000 لبنة.. مليشيا الحوثي تبدأ السطو على أرض في" بني مطر" بصنعاءً

شرعت ميلشيات الحوثي المدعومة من إيران، في الاستيلاء على مساحة شاسعة من الأراضي تقدر بنحو ألفي لبنة وقامت ببناء الاسوار عليها بحماية قوات عسكرية، في مديرية بني مطر في محيط العاصمة اليمنية صنعاء.

وقالت مصادر قبلية في بني مطر "إن مليشيا الحوثي تواصل منذ أسبوعين تقريبا بناء سور كبير على أراض استولت عليها بالقوة في بني مطر غربي صنعاء، وأرسلت أطقماً عسكرية لتنفيذ العملية".

وأضافت المصادر: "أن الميلشيات استأنفت سطوا مسلحا على أراض زراعية واسعة في بني مطر منذ أواخر أيام السنة الماضية، وشرعت في بناء سور للسيطرة على عقارات يبلغ عددها 2000 لبنة في بني مطر" (اللبنة هي مقياس لمساحات الأراضي وتقدر بحوالي 44 متر مربع، وتختلف من منطقة إلى أخرى).

وقالت المصادر "إن القياديين في جماعة الحوثي أبو حيدر جحاف رئيس لجنة عقارات فيما ما يعرف بالقوات المسلحة الحوثية والقيادي أبو علي الشامي أرسلوا قرابة 50 طقما للسطو على تلك العقارات وشرعوا في بناء سور على كل تلك المساحة".

وتواصل مليشيا الحوثي عمليات السطو على عقارات القبائل في محيط صنعاء، ضمن مخطط يهدف إلى السيطرة على موارد القبائل المالية وإعادة ترتيب السكان في العاصمة التي تسيطر عليها الميلشيات منذ 21 سبتمبر/ أيلول 2014، على غرار الضاحية الجنوبية في بيروت.

وتأتي هذه العملية الحوثي ضمن حملات نهب واسعة نفذتها ميليشيات الحوثي خلال السنوات الماضية لنهب آراضي وعقارات المواطنين بمبررات كثيرة، تستخدم فيها القوة العسكرية، في عملية اذلال ممنهجة تمارسها الجماعة ضد القبائل اليمنية لضمان بقاء الميلشيات كقوة بلا منازع.

*يمن شباب

أقراء أيضاً

التعليقات

أخبار مميزة

مساحة اعلانية