منظمة تحمل المجتمع الدولي مسؤولية استمرار جرائم قنص الحوثيين للمدنيين في تعز
أدانت منظمة سام للحقوق والحريات جريمة استهداف  قناص حوثي في محافظة تعز، لأحد المواطنين، في ظل استمرار جرائم المليشيا بحق المدنيين في المحافظة.
 
وقالت المنظمة -في بيان لها- إن تكرار عمليات الاستهداف والقنص التي ينفذها الأفراد التابعون لجماعة الحوثي هو نتيجة متوقعة لاستمرار سياسة الإفلات من العقاب.
 
وحملت المجتمع الدولي الجزء الأكبر من المسؤولية نظير صمته غير المبرر تجاه انتهاكات مليشيات الحوثي ضد المدنيين".
 
ودعت المنظمة الحقوقية، المجتمع الدولي لاتخاذ خطوات أكثر جدية والعمل على ملاحقة مرتكبي الانتهاكات - وفي مقدمتهم الأفراد التابعون لجماعة الحوثي - وتقديمهم للقضاء الدولي نظير جرائم الحرب والجرائم ضد الإنسانية المتورطة بها الجماعة وأفرادها.

أقراء أيضاً

التعليقات

أخبار مميزة

مساحة اعلانية