وصف عاصفة الحزم بـ" بالنشاط الهدام".. لواء في الجيش يشن هجوما جديداً على التحالف

شن قيادي عسكري بارز في الجيش الوطني هجوما عنيفا على التحالف وعاصفة الحزم (الاسم الذي أطلقته السعودية على تدخلها العسكري في اليمن) ووصفها بـ"النشاط الإقليمي الهدام".

وقال رئيس دائرة التوجيه المعنوي سابقا، اللواء محسن خصروف إن الفكرة الجوهرية لعاصفة الحزم هي استعادة الدولة اليمنية المختطفة من خلال انقلاب عسكري، ولكن مر عام ولم نلمس إنجازات في الميدان غير ما حدث في البداية من تحرير لعدن، ووصول الجيش في مأرب إلى مشارف صنعاء.

وأضاف اللواء خصروف في تصريحات لبرنامج المساء اليمني بثته قناة بلقيس أن عاصفة الحزم تحوّلت فجأة إلى نشاط إقليمي هدَّام، داخل اليمن.

ولفت اللواء خصروف إلى تعمد التحالف اهمال الجيش الوطني وانه بدلا من دعمه (الجيش الوطني) لمحاربة المليشيا والانتصار للدولة، "أصبحنا نرى قوة في الساحل وقوة في لحج وقوة في صعدة، بمسميات لا علاقة للجيش الوطني بها".

وأشار إلى أن "الرئيس السابق، عبدربه منصور هادي، وجد نفسه غير قادر على تحريك الجيش، ولا على دعم الجيش، وتحريك المعركة، وتُوج ذلك بالانقلاب عليه، وإخراجه من الدائرة السياسية، وتعيين مجلس رئاسي من أولى مهامه استعادة الدولة؛ سلما أو حربا".

وانتقد خصروف عمليات الانسحابات التي تمت من مناطق نهم والجوف وتسليم المواقع العسكرية لميلشيات الحوثي دون مقاومة.. موجها اللوم الى قيادة المنطقة العسكرية التي تركت كل شيء (من ذخائر واسلحة ووثائق وخرائط وتقارير عسكرية حتى كشوفات أسماء المقاتلين) خلفها لقمة صائغة للميلشيات.

وتحدث خصروف عن الوضع العسكري بشكل عام وعن الضربات الجوية التي تلقاها الجيش من طيران الامارات والانتكاسات التي شهدتها القوات الحكومية نتيجة لذلك.

أقراء أيضاً

التعليقات

ممارسات أدت إلى قرار البنك المركزي اليمني في عدن.


أخبار مميزة

مساحة اعلانية

رغم الحرب التي تشهدها اليمن، إلا أن عيد الأضحى والطقوس المرتبطة به ما زالت موجودة وتحظى بأهمية كبيرة بين الناس في اليمن.