كتائب "القسام" تستولي على ماعوز "صديق المشاة" الإسرائيلي.. ما هي؟


تمكنت كتائب القسام من السيطرة على عدد من طائرات ماعوز الانتحارية، التي تعد واحدة من أبرز أسلحة جنود مشاة الاحتلال لتنفيذ الاغتيالات بحق الفلسطينيين.

وكشفت القسام عن إسقاط طائرتين من نوع ماعوز الانتحارية، وقامت بتفكيك أجزائها، وعرضها في تسجيل مصور.

ويلقبها جنود الاحتلال بالنار الطائرة، وصديق المشاة، وهي طائرة صغيرة الحجم بحجم نصف متر، وشكلها عمودي، وتتحرك بواسطة مروحتين، وبداخلها كاميرات دقيقة، ويتم توجيهها من بعيدة بواسطة جهاز تحكم.

وظهرت الطائرة للمرة الأولى خلال اقتحام مخيم جنين، قبل أشهر، ونفذت بها عدة اغتيالات بحق مقاومين فلسطينيين، ولجأ الاحتلال لاستخدامها في غزة، لمحاولة اغتيال المقاومين؛ تجنبا للاشتباك المباشر، في ظل الخسائر الكبيرة والكمائن التي يقعون بها داخل غزة.

يصل وزن الرأس المتفجر إلى 400 غرام، وهي خفيفة الوزن، ويمكن للجنود حملها بسهولة ونقلها إلى مساحات القتال.

وأنتجت شركة رافائيل العسكرية الإسرائيلية الطائرة، وزودت بها وحدات نخبة الاحتلال في عام 2022، وهي قادرة على إلحاق الأذى نتيجة الشحنة المتفجرة التي تحملها.

أقراء أيضاً

التعليقات

مساحة اعلانية