لليوم الـ116.. نحو 27 ألف شهيد وأكثر من 65 ألف جريح


تواصل قوات الاحتلال الإسرائيلي، لليوم الـ116 على التوالي، قصفها المكثف على مناطق متفرقة من قطاع غزة، خصوصاً مدينة خانيونس جنوباً، وسط ارتفاع مستمر لعدد الضحايا الفلسطينيين.

كما تواصل قوات الاحتلال حصار مستشفى الأمل ومجمع ناصر الطبي في خان يونس لليوم التاسع على التوالي،

وقالت وزارة الصحة في غزة إن الاحتلال الإسرائيلي يضع 150 كادرا طبيا و450 جريحا و3 آلاف نازح في دائرة الاستهداف بسبب ذلك الحصار.

وأكدت الوزارة نفاد الطعام المخصص للطواقم والجرحى والنازحين في مجمع ناصر الطبي، مع تراكم النفايات في أقسام وساحات المجمع بسبب رفض الاحتلال السماح بنقلها إلى الخارج.

وحذرت الوزارة من أن المولدات الكهربائية في مجمع ناصر الطبي ستتوقف خلال يومين نتيجة نقص الوقود.

وأكدت الوزارة ارتفاع عدد ضحايا الحرب الإسرائيلية على قطاع غزة إلى 26 ألفا و751 شهيدا و65 ألفا و636 جريحا منذ بداية العدوان في السابع من أكتوبر/تشرين الأول الماضي.

وأضافت أن الاحتلال الاسرائيلي ارتكب 13 مجزرة ضد العائلات في قطاع غزة، راح ضحيتها 114 شهيدا و249 مصابا خلال الساعات الـ 24 الماضية.

وأكدت الوزارة أن بعض الضحايا لا يزالون تحت الركام وفي الطرقات، في حين يمنع الاحتلال طواقم الإسعاف والدفاع المدني من الوصول إليهم.

ومنذ 7 أكتوبر 2023، يشن الجيش الإسرائيلي حربا مدمرا على قطاع غزة، تسببت في سقوط آلاف القتلى والمصابين غالبيتهم من النساء والأطفال، و"دمار هائل وكارثة إنسانية غير مسبوقة"، بحسب مسؤولين فلسطينيين والأمم المتحدة.

 

أقراء أيضاً

التعليقات

أخبار مميزة

مساحة اعلانية