الاتحاد الأوروبي يعتزم إرسال قوة خاصة لحفظ أمن الملاحة في البحر الأحمر


أعلن الاتحاد الأوروبي، اليوم الأربعاء، اعتزامه إرسال قوة خاصة لحفظ أمن الملاحة في البحر الأحمر، وذلك مع استمرار الهجمات التي تشنها مليشيات الحوثي المدعومة من إيران ضد سفن الشحن قبالة سواحل اليمن.

ونقلت قناة "الجزيرة" عن مفوض السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل، القول "إن الاتحاد يسعى لبدء عمل القوة الأوروبية لحفظ الأمن بالبحر الأحمر في 17 فبراير/شباط المقبل".

وأوضح بوريل أن مهمة القوة ستكون حماية السفن فقط، ولن تكون جزءا من هجمات ضد الحوثيين.

ومنذ نوفمبر الماضي تشن جماعة الحوثي المدعومة من إيران هجمات بمسيرات وصواريخ على سفن شحن أثناء إبحارها في البحر الأحمر وباب المندب قبالة سواحل اليمن، وتقول إنها نصرة لغزة التي تتعرض لحرب إسرائيلية مدمرة منذ السابع من أكتوبر الماضي.

ودفعت هذه الهجمات الولايات المتحدة إلى إنشاء تحالف دولي تحت مسمى "حارس الازدهار"، ومنذ 12 يناير الجاري يشن التحالف بقيادة الولايات المتحدة غارات يقول إنها تستهدف مواقع للحوثيين في مناطق مختلفة من اليمن، ردا على هجماتها في البحر الأحمر.

أقراء أيضاً

التعليقات

أخبار مميزة

مساحة اعلانية