أردوغان يصف قادة الاحتلال الإسرائيلي بـ "القتلة البربريين" ويتعهد بمحاسبة مرتكبي "مجزرة مخيم رفح"
علّق الرئيس التركي رجب طيب أردوغان على المجزرة التي ارتكبتها قوات الاحتلال الإسرائيلي في حق المدنيين الفلسطينيين بمخيم رفح في قطاع غزة، واصفاً إسرائيل بـ "دولة الإرهاب" ذات الوجه الدموي والغادر.

وقال أردوغان في كلمته: "المجرمون مرتكبو الإبادة الجماعية الذين قتلوا أكثر من 36 ألف من أشقائنا الفلسطينيين حتى الآن، ألقوا أمس الصواريخ والقنابل كالمطر على المدنيين في مخيم اللاجئين في رفح التي أعلنوا أنها منطقة آمنة".

وأضاف أردوغان، في إشارة إلى عدم احترام إسرائيل لقرار محكمة العدل الدولية بوقف الهجمات، "هذه المجزرة أظهرت مرة أخرى الوجه الدموي والغادر لدولة الإرهاب".

واعتبر الرئيس التركي أن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو وشبكته "فشلوا في كسر المقاومة البطولية للشعب الفلسطيني"، مضيفاً أنهم "يزداد الضغط عليهم في بلدهم ويحاولون إطالة حياتهم السياسية من خلال إراقة المزيد من الدماء، لكننا سنرى قريباً أن كل هذا لن يجدي نفعاً".

ولم يتوان أردوغان عن وصف قادة إسرائيل بـ "القتلة البربريين الذين ليس لديهم أي ذرة إنسانية"، متوعداً بأن تركيا "ستبذل كل ما في وسعها لمحاسبتهم" على جرائمهم البشعة بحق الفلسطينيين.

وختم الرئيس التركي كلامه بالدعاء لله "القهار" أن يقهر الذين "يقتلون الأبرياء دون تمييز بين رضيع وطفل وسيدة وشيخ كبير ومدني"، معلناً تضامن بلاده الكامل مع الشعب الفلسطيني وإخوانهم في غزة.

أقراء أيضاً

التعليقات

ممارسات أدت إلى قرار البنك المركزي اليمني في عدن.


أخبار مميزة

مساحة اعلانية

رغم الحرب التي تشهدها اليمن، إلا أن عيد الأضحى والطقوس المرتبطة به ما زالت موجودة وتحظى بأهمية كبيرة بين الناس في اليمن.