لمواجهة هجمات الحوثيين.. بريطانيا تعزز أمن البحر الأحمر بإرسال المدمرة "إتش إم إس دنكان"
أعلنت وزارة الدفاع البريطانية عن تعزيز الأمن في البحر الأحمر بإرسال المدمرة "إتش إم إس دنكان"، لتحل محل "إتش إم إس دايموند" في حماية طرق الشحن من هجمات الحوثيين المدعومين من إيران.

ووفقاً لبيان صادر يوم الاثنين، انطلقت السفينة من بورتسموث متوجهة إلى مياه البحر الأحمر.

وأكدت الوزارة أن "دنكان" مجهزة بنفس تقنيات الرادار ونظام صواريخ Sea Viper الذي تمتلكه "دايموند"، مما يعزز قدرتها على التصدي للتهديدات بدقة.

وفي العام الماضي، قادت "دنكان" مجموعة المهام الرئيسية لحلف شمال الأطلسي في البحر الأبيض المتوسط قبل أن تتولى البحرية الإيطالية المهام.

وقبيل انطلاقها، خضعت "دنكان" لجلسات تدريب مكثفة وتجارب الأسبوع الماضي، وتهدف مهمتها إلى تعزيز الأمن والسلام في المياه الدولية، وفقاً للبيان. خلال فترة انتشارها، نجحت "دايموند" في إسقاط تسع طائرات بدون طيار وصاروخ واحد أُطلق من ساحل اليمن.

وتشارك المملكة المتحدة منذ 12 يناير الماضي، إلى جانب الولايات المتحدة، في عمليات عسكرية باليمن تستهدف مواقع الحوثيين رداً على هجماتهم المتكررة على السفن في البحر الأحمر وخليج عدن.

أقراء أيضاً

التعليقات

ممارسات أدت إلى قرار البنك المركزي اليمني في عدن.


أخبار مميزة

مساحة اعلانية

رغم الحرب التي تشهدها اليمن، إلا أن عيد الأضحى والطقوس المرتبطة به ما زالت موجودة وتحظى بأهمية كبيرة بين الناس في اليمن.