اليمن تتفاوض مع سويسرا لاسترداد عرشين أثريين يمنيين
كشفت مصادر دبلوماسية يمنية عن مباحثات جارية بين الحكومة اليمنية والسلطات السويسرية، بهدف استرداد عرشين أثريين يمنيين تم ضبطهما في سويسرا بعد تهريبهما بطرق غير مشروعة من اليمن.

وأفادت المصادر بأن محمد جميح، المندوب الدائم لليمن لدى منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (اليونسكو)، التقى مع نظيرته السويسرية مريل برست وأعضاء من هيئة مكافحة نقل الممتلكات الثقافية، يوم الاثنين الماضي، لمناقشة سبل استعادة العرشين الأثريين اليمنيين.

وأكدت المصادر أن الجانب السويسري أبدى استعداده للتعاون مع الحكومة اليمنية في إعادة العرشين إلى اليمن، أو الاحتفاظ بهما في متحف سويسري لحين استتباب الأمن في اليمن، على أن يتم ذلك بعد صدور الحكم النهائي في القضية المنظورة أمام القضاء السويسري.

ولفتت المصادر إلى أن المدن الأثرية والتاريخية في اليمن واجهت موجات متتالية من النهب والتنقيب العشوائي، حيث تعرضت الآثار اليمنية للتهريب والبيع في مزادات علنية في العواصم الغربية وعبر شبكة الإنترنت.

كما اتهم وزير الإعلام والثقافة والسياحة اليمني، معمر الإرياني، مليشيا الحوثي المدعومة من إيران بممارسة تدمير ممنهج لكافة جوانب الحياة في اليمن، بما في ذلك المواقع الأثرية والتراثية والمتاحف، داعياً إلى عقد مؤتمر دولي لدعم جهود الحكومة في الحفاظ على الآثار وحمايتها.

أقراء أيضاً

التعليقات

ممارسات أدت إلى قرار البنك المركزي اليمني في عدن.


أخبار مميزة

مساحة اعلانية

رغم الحرب التي تشهدها اليمن، إلا أن عيد الأضحى والطقوس المرتبطة به ما زالت موجودة وتحظى بأهمية كبيرة بين الناس في اليمن.