تدهور الوضع المعيشي ينهي حياة مواطن في محافظة إب

تزداد التحديات المعيشية في اليمن بفعل الانقلاب الحوثي والحرب والتغيرات المناخية والأزمات المختلفة، مع عدم جدوى المساعدات الإغاثية.

وفي هذا الصدد  قالت مصار محلية أن مواطناً اقدم على أنهاء حياته في محافظة إب (وسط اليمن) في حادثة هي الثانية خلال نحو أسبوعين في المحافظة التي تسيطر عليها مليشيا الحوثي.


وذكرت المصادر أن المواطن "قاسم عبدالكريم الشرماني" انتحر داخل منزله نتيجة تدهور وضعه المعيشي.


وأضافت المصادر أن الشرماني شنق نفسه وتوفي على الفور.


وتأتي هذه الحادثة بعد نحو أسبوعين من انتحار فتاة في السابعة عشرة من عمرها في قرية الجيرة بمنطقة السحول شمالي مدينة إب لأسباب غامضة.

ووثقت منظمة رصد للحقوق والحريات 14 حالة انتحار العام الماضي في المحافظة لأسباب معيشية ونفسية فرضتها تداعيات الحرب المستمرة منذ عشر سنوات.


أقراء أيضاً

التعليقات

ممارسات أدت إلى قرار البنك المركزي اليمني في عدن.


أخبار مميزة

مساحة اعلانية

رغم الحرب التي تشهدها اليمن، إلا أن عيد الأضحى والطقوس المرتبطة به ما زالت موجودة وتحظى بأهمية كبيرة بين الناس في اليمن.