الجيش الأمريكي يعلن تدمير مسيّرة للحوثيين جنوب البحر الأحمر

قالت القيادة المركزية الأميركية "سنتكوم"، الاثنين، إن قواتها دمرت، الأحد، طائرة مسيّرة تابعة لجماعة "الحوثي" في اليمن، فوق منطقة بجنوب البحر الأحمر.

وفي وقت سابق أحبطت القيادة المركزية الأمريكية "سنتكوم" هجوماً بطائرات مسيرة وصواريخ بالستية نفذها الحوثيون في البحر الأحمر، في حين أعلنت الجماعة عن استهداف حاملة الطائرات "أيزنهاور" وسفينة حربية أمريكية أخرى.

وقالت "سنتكوم" في بيان لها، اليوم الأحد، إن قواتها دمّرت طائرة مسيّرة أطلقها الحوثيون جنوب البحر الأحمر، في حين لاحظت تحطُّم طائرتين بدون طيار أخريين في البحر الأحمر، دون تسجيل إصابات أو أضرار.

كما قالت القيادة المركزية الأمريكية، إنها اشتبكت مساء أمس السبت، مع صاروخين بالستيين مضادين للسفن أطلقهما الحوثيون جنوب البحر الأحمر، باتجاه السفينة "يو إس إس غريفلي"، حيث تم تدمير الصاروخين، دون وقوع أضرار أو إصابات.

وبدأت الولايات المتحدة وبريطانيا بتنفيذ ضربات عسكرية ضد الحوثيين في 11 يناير الماضي، إلا أن هجمات الحوثيين استمرت في التوسع؛ ما تسبب في إرباك حركة الملاحة بالبحر الأحمر وخليج عدن.


أقراء أيضاً

التعليقات

ممارسات أدت إلى قرار البنك المركزي اليمني في عدن.


أخبار مميزة

مساحة اعلانية

رغم الحرب التي تشهدها اليمن، إلا أن عيد الأضحى والطقوس المرتبطة به ما زالت موجودة وتحظى بأهمية كبيرة بين الناس في اليمن.