نشوب حريق على متن سفينة بعد إصابتها بقذيفة جنوب غربي عدن

قالت هيئة عمليات التجارة البحرية البريطانية، اليوم الأحد، إنها تلقت تقريرا بنشوب حريق على متن سفينة بعد إصابتها بقذيفة على بعد 70 ميلا بحريا جنوب غربي عدن في اليمن.

وأضافت في بيان على منصة إكس، أنها تلقت بلاغاً من ربان سفينة يفيد إصابتها بقذيفة مجهولة على القسم الخلفي مما أدى إلى نشوب حريق، دون وقوع إصابات.

وتابعت أنه تجري الآن عملية السيطرة على الأضرار، وتتجه السفينة إلى ميناء التوقف التالي.

وتأتي الحادثة بعد ساعات من إصابة سفينة نقل بضائع ترفع علم أنتيجوا وبربودا، بصاروخ على بعد 83 ميلا بحريا جنوب شرقي مدينة عدن في اليمن.

من جهتها أكدت وكالة السلامة البحرية البريطانية "يو كيه إم تي أو" حصول واقعة في المنطقة، داعية السفن إلى توخي الحذر.

والجمعة، أعلنت القيادة المركزية الأميركية، تدمير أربع طائرات مسيرة وصاروخين مضادين للسفن في مناطق خاضعة لسيطرة الحوثيين في اليمن، كما دمرت طائرة مسيرة أخرى انطلقت صوب مضيق باب المندب". وأعلنت كذلك تدمير زورق استطلاع للحوثيين في البحر الأحمر.

وأضافت أن الحوثيين أطلقوا 4 صواريخ باليستية مضادة للسفن من مناطق يسيطرون عليها في اليمن فوق البحر الأحمر ولم ترد تقارير عن وقوع إصابات أو أضرار.

في المقابل، أعلن الحوثيون، استهدافهم بصواريخ ومسيّرات سفينتين في البحر الأحمر تابعتين لشركات انتهكت حظر الدخول إلى موانئ إسرائيل. جاء ذلك في بيان متلفز للمتحدث العسكري لقوات الجماعة يحيى سريع.

ومنذ نوفمبر/ تشرين الثاني، يستهدف الحوثيين سفن شحن إسرائيلية أو مرتبطة بإسرائيل في البحر الأحمر وغيره بصواريخ ومسيّرات، في حين بدأت الولايات المتحدة وبريطانيا ضربات جوية تستهدف مواقع في اليمن.

أقراء أيضاً

التعليقات

ممارسات أدت إلى قرار البنك المركزي اليمني في عدن.


أخبار مميزة

مساحة اعلانية

رغم الحرب التي تشهدها اليمن، إلا أن عيد الأضحى والطقوس المرتبطة به ما زالت موجودة وتحظى بأهمية كبيرة بين الناس في اليمن.