ضمن سلسلة جرائم الحوثي- تجسس الحوثيين على اليمنيين
بعد 20 عاماً على مقتله... العثور على جثمان قيادي حوثي كان مختبئا في أحد المنازل بصعدة (صورة)

قالت مصادر حوثية، أن مواطنين عثروا على جثمان قيادي حوثي وثلاثة آخرين بجانبه، بعد عشرين عاما على مقتلهم في حرب صعدة الأولى (2004).

وبحسب المصادر فقد تم العثور أمس على قيادي حوثي من القيادات الميدانية الأولى للمليشيات، بمحافظة صعدة، ويدعى "فؤاد صغير أحمد المرتضى" من مديرية رازح، غربي المحافظة شمالي اليمن.

وبحسب المصادر أن "المرتضى" كان والثلاثة الآخرين الذين برفقته يختبئون في أحد المنازل بمديرية رازح، وتعرضوا للقصف الذي أدى لمقتلهم وبقائهم تحت الأنقاض.

ولفتت إلى أن صاحب المنزل، أراد مؤخرا، الحفر وتشييده من جديد، فوجد بقايا رفات القتلى، وبطاقة شخصية، تعود لهذا القيادي الحوثي، مشيرة ‘إلى أنه جرى اليوم إعادة تشييع الرفاة بمحافظة صعدة.

تجدر الإشارة إلى أن مليشيات الحوثي التابعة لإيران، شنت 6 حروب ضد الدولة اليمنية بمحافظة صعدة، وكانت تنتهي بصلح ووساطات خارجية تمنع القضاء على المتمردين، الذين وصلوا إلى صنعاء وسيطروا على مؤسسات الدولة بدعم خارجي، إضافة إلى استغلال تغلغل السلالة الخبيثة في جسم ورأس الدولة ومؤسساتها ومكوناتها السياسية والأمنية والعسكرية والمدنية.

المشهد اليمني

أقراء أيضاً

التعليقات

ممارسات أدت إلى قرار البنك المركزي اليمني في عدن.


أخبار مميزة

مساحة اعلانية

رغم الحرب التي تشهدها اليمن، إلا أن عيد الأضحى والطقوس المرتبطة به ما زالت موجودة وتحظى بأهمية كبيرة بين الناس في اليمن.