ضمن سلسلة جرائم الحوثي- تجسس الحوثيين على اليمنيين
مديرية باجل تستيقظ على وقائع جريمة وحشية ضحيتها أسرة بكامل افرادها (صورة)

استيقظت منطقة الفريدلية احدى مناطق مديرية باجل على جريمة وحشية راح ضحيتها امرأة ووالديها، على يد مسلح تابع لمليشيات الحوثي الإرهابية.

وقالت مصادر محلية أن مسلحاً ينتمي لجماعة الحوثي الارهابية أقدم، اليوم الاثنين، على قتل زوجته السابقة ووالديها بطريقة وحشية في إحدى بلدات محافظة الحديدة (غربي اليمن).

وذكرت المصادر بأن المسلح الحوثي، الذي يُدعى "عبدالله إسماعيل سنجري"، ارتكب جريمته في قرية "الفريدلية" بمديرية باجل شرقي الحديدة، حيث قتل زوجته السابقة ووالديها (أحمد محمد يحيى دحيب).

وأوضحت المصادر أن الجاني كان تحت تأثير مواد مخدرة عندما توجه إلى منزل أسرة زوجته التي كان قد طلقها قبل يومين، وهناك، قام بقتلها ووالديها "ذبحاً" بالساطور قبل أن يجهز عليهم بالرصاص.

وأشارت المصادر إلى أن المسلح الحوثي فر من مكان الجريمة بعد ارتكاب فعلته المروعة، مما أثار استنكاراً واسعاً بين الأهالي.

وتزايدت جرائم العنف الأسري في مناطق سيطرة مليشيا الحوثي، حيث شهدت تلك المناطق العديد من الحوادث المماثلة.

وتشير تقارير حقوقية إلى أن مئات المدنيين قُتلوا أو أُصيبوا على يد أقاربهم من القيادات والعناصر الحوثية خلال سنوات الحرب، وذلك على خلفية عمليات الشحن الطائفي التي يتلقونها في دورات الحوثيين، بالإضافة إلى تعاطيهم لمواد مخدرة.

أقراء أيضاً

التعليقات

ممارسات أدت إلى قرار البنك المركزي اليمني في عدن.


أخبار مميزة

مساحة اعلانية

رغم الحرب التي تشهدها اليمن، إلا أن عيد الأضحى والطقوس المرتبطة به ما زالت موجودة وتحظى بأهمية كبيرة بين الناس في اليمن.