اللواء الوائلي: استكمال تحرير الجدافر والجيش يصل مشارف الحزم
أكد قائد المنطقة العسكرية السادسة اللواء الركن أمين الوائلي، أن قوات الجيش الوطني مسنودة بالمقاومة الشعبية حررت منطقة الجدافر الاستراتيجية بالكامل، وأصبحت على مشارف مدينة الحزم عاصمة محافظة الجوف.

وقال اللواء الوائلي، في تصريح مصور للمركز الإعلامي للقوات المسلحة، إن قوات الجيش الوطني كانت تتمركز سابقاً في الجزء الشرقي من منطقة الجدافر وكان جزء كبير منها مع العدو، مؤكداً أنه خلال اليومين الماضيين تم دحر المليشيا الحوثية الانقلابية من الجدافر بالكامل.

وأضاف أن معسكر اللبنات الاستراتيجي أصبح خلف قوات الجيش الوطني بعد أن تقدمت شمالاً، وأصبحت موزاية لمنطقة اللبنات العليا، موضحاً أنه بعد هذا التقدم الملحوظ باتت قوات الجيش الوطني على مشارف مدينة الحزم.

وأكد اللواء الوائلي، أن معنويات أبطال الجيش الوطني والمقاومة الشعبية في أعلى المستويات ولم يسبق لها مثيل وكل يوم تزداد معنوياتهم، مؤكداً عزيمة الأبطال على مواصلة التقدم وفقاً لتوجيهات القيادة العسكرية.

ولفت إلى أن معنويات العدو منهارة وخسائرهم التي تكبّدوها على يد أبطال الجيش والمقاومة كبيرة جداً سواءً في الأرواح أو العتاد.

أقراء أيضاً

التعليقات

أخبار مميزة

مساحة اعلانية