بيان التحالف مهم ولكن

اليوم سمعنا من التحالف وهو اسم بات يشير بشكل دقيق للمملكة العربية السعودية، كلاما مهما بشأن سقطرى و ميون.

مصدر في التحالف اكد عدم وجود قوات اماراتية في الجزيرتين، ووضع  التجهيزات في جزيرة ميون تحت تصرف قيادة التحالف، وربط النشاط العسكري فيها باسناد قوات الشرعية في الساحل الغربي، العمليات الجوية في مارب، مؤكدا  ان احترام سيادة اليمن من اهم مبادء تدخله العسكري.

ومن المؤكد ان قوات الساحل الغربي ليست الا قوات تقاتل بالوكالة كما وصفها تقرير لمجلس الامن، وليست مرتبطة هيكليا ووطنيا بالسلطة الشرعية والمشروع الوطني.

السعودية بهذا البيان تثبت حقيقة  ان كل الممارسات المنتهكة للسيادة اليمنية التي تمارسها الامارات في عدة مناطق حيوية بينها باب المندب وميون ومحافظة ارخبيل سقطرى تتم تحت الغطاء العسكري للسعودية.

ومثلما حرصت الرياض على تأكيد ان للقوات الجوية الاماراتية دور في الدفاع عن مارب وهذا مستبعد كليا، فان عليها ان تنهي كل الممارسات الاماراتية التخريبية، وتظهر قدرا من الاحترام للشعب اليمني وحكومته قبل ان تغرق كليا في المستنقع اليمني.

فالبدائل الكارثية جاهزة واعداء اليمن والمملكة جاهزون لملئ الفراغ.

أقراء أيضاً

التعليقات

أخبار مميزة

مساحة اعلانية