جديد إصدارارت يني يمن.. الأمم المتحدة وعملية السلام في اليمن (تقدير موقف)

الســلام قيمــة إنســانية نبيلــة، لكنــه لا يتحقــق عبــر الرحــلات المكوكيــة والصــور الدبلوماســية أمــام الكاميــرات. يقــول المثــل اللاتينــي: إذا أردت الســلم فاســتعد للحــرب، بينمــا المثــل الإنجليــزي يؤكــد علــى أن المحافظــة علــى الســلام أصعــب مــن صنعــه. إن اليمنييــن اليــوم بحاجــة إلــى صنــع الســلام ومــن ثــم الحفــاظ عليــه، ولكــن هــذا لــن يتحقــق بــدون رغبــة حقيقيــة، ووجــود قــوى فاعلــة تســتطيع فرضــه، ومــن ثــم الحفــاظ عليــه، ــا التعويــل علــى الوســيط الأممــي فــي تحقيقــه فــلا يمكــن البنــاء عليــه؛ لأن التجــارب ّأم الماضيــة أثبتــت فشــل هــذه المنظمــة.  ــا، أن الأمــم المتحــدة تتحــرك وفقــا لمصالــح الــدول العظمــى.

للإطلاع على نص الورقة اضغط هنــا


أقراء أيضاً

التعليقات

أخبار مميزة

مساحة اعلانية