هام.. الكشف عن ثلاثة سيناريوهات خطيرة تعدهم دولة عظمى لإسقاط محافظتي "شبوة ومارب"

كشف مصدر مطلع عن مخطط خطير تقوده بريطانيا لأسقاط محافظتي شبوة ومأرب من يد الحكومة الشرعية وتسليمهما للمليشيات.

ونقل موقع "عدن نيوز" عن المصدر الذي فضل عدم الإشارة إليه لأسباب امنية أن المخطط البريطاني في ما يتعلق بمحافظة شبوة يقتضي العمل على ثلاثة سيناريوهات لتنفيذه.

وأضاف المصدر أن السيناريو الأول يتطلب "سحب قوات ألوية العمالقة من الساحل الغربي بذريعة تحرير بيحان" فيما يجري من خلال السيناريو الثاني "تطويق عتق بحلفاء الإمارات ( الانتقالي من أبين، والعمالقة من جهة بيحان) ليكون التمهيد للانقلاب على السلطة الشرعية في شبوة من خلال السيناريو الثالث والمتمثل بإحداث بعض القلاقل والنعرات التي سيفتعلها زعماء قبائل موالية للإمارات ومليشيات الانتقالي في بعض المناطق.

وأشار المصدر إلى انه وعقب الانتهاء من تطبيق تلك السيناريوهات سيتم بعد ذلك "الانقضاض على عتق واسقاط الحكومة الشرعية بكل سهولة" حد تعبير المصدر.

وفي محافظة مارب أكد المصدر ان المخطط البريطاني يسعى للضغط على مأرب من جهة الجوبة والكسارة ومن ثم الالتفاف من جهة حريب للوصول إلى الوادي.

وقال المصدر انه وعن طريق تحريك بعض الخلايا النائمة في مديرية الوادي سيكون من السهل اسقاط مدينة مأرب وحينها ستكون محافظة شبوة قد سقطت بيد الإنتقالي الموالي للإمارات وليس بمقدورها ان تساند محافظة مأرب.

ولفت المصدر إلى اكتمال الصورة بسقوط هاتين المحافظتين وانسحاب الحكومة الشرعية إلى سيئون بمحافظة حضرموت.

أقراء أيضاً

التعليقات

أخبار مميزة

مساحة اعلانية