السعودية تدين اقتحام مليشيات الحوثي للسفارة الأمريكية بصنعاء واعتقال موظفيها

أدانت وزارة الخارجية السعودية، اليوم الثلاثاء، اقتحام ميليشيا الحوثي الإرهابية مقر سفارة الولايات المتحدة في صنعاء، واحتجازها عدداً من موظفي السفارة والعاملين بها.

وقالت الخارجية السعودية في بيان نشرته وكالة الأنباء السعودية "واس"، أن "هذا العمل الإجرامي الذي قامت به ميليشيا الحوثي الإرهابية يعد انتهاكاً صارخاً للأعراف والقوانين الدولية"، مطالبةً بسرعة الإفراج عن موظفي السفارة الأميركية.

وأكدت الخارجية السعودية على أهمية "وقوف المجتمع الدولي بشكل حازم أمام الانتهاكات التي تقوم بها ميليشيا الحوثي الإرهابية في اليمن الشقيق، وأهمية تنفيذ القرارات الدولية بالوصول إلى حل سياسي شامل، يضمن الأمن والاستقرار لليمن وشعبه الشقيق".

وكان مسؤولون أميركيون قالوا إن جهود مبعوثهم الخاص تيم ليندركينغ قادت إلى الإفراج عن 30 موظفا يمنيا لدى سفارة الولايات المتحدة المغلقة منذ عام 2015، بينما لا يزال حوالي خمسة إلى تسعة موظفين رهن الاحتجاز التعسفي، بينهم اثنان من الوكالة الأميركية للتنمية التي تعمل في البلاد منذ 60 عاما.

يشار إلى أن السفارة الأميركية أُغلقت منذ عام 2015، بعد استيلاء الحوثيون على العاصمة صنعاء، لكن بعض الموظفين اليمنيين استمروا في العمل من المنزل أو كحراس أمن للمباني، قبل أن تعتقلهم الميليشيات منذ أيام. وتلا الاعتقالات اقتحام الحوثيين لمقر السفارة ونهب ممتلكاتها.

أقراء أيضاً

التعليقات

أخبار مميزة

مساحة اعلانية