في لقاء هو الأول.. مصادر حكومية تكشف ما دار بين رئيس المجلس الرئاسي والملك سلمان

كشفت مصادر حكومية  تفاصيل اللقاء الذي جمع بين رئيس المجلس الرئاسيالدكتور رشاد العليمي، والملك سلمان بن عبدالعزيز ملم المملكة العربية السعودية في قصر السلام بجدة.

ووفقا للمصادر الحكومية فإن اللقاء الذي تم بحضور ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، محمد بن سلمان، ونواب رئيس المجلس الرئاسي، ناقش الأوضاع على الساحة اليمنية، والجهود الرامية لتحقيق السلام لليمن والمنطقة.

وثمن رئيس مجلس القيادة الرئاسي، الدكتور رشاد محمد العليمي، المواقف الأخوية الكبيرة للمملكة العربية السعودية، ودعمها اللامحدود لليمن في مختلف الظروف والمراحل.

وأشاد بالدعم الاقتصادي السعودي للاقتصاد اليمني ضمن المواقف الثابتة والأخوية المستمرة إلى جانب اليمن ، وأهمية ذلك تخفيف المعاناة الإنسانية التي تسببت بها المليشيات الانقلابية الحوثية.

ونوه العليمي بالدعم السعودي القوي لمجلس القيادة الرئاسي للقيام بمهام المرحلة الانتقالية والحفاظ على أمن اليمن واستقرارها باعتبار ذلك عامل أساسي لاستقرار المنطقة من أي مشاريع دخيلة، لافتا إلى متطلبات المرحلة الراهنة والقادمة والدور المعول على الأشقاء في المملكة العربية السعودية لدعم ذلك.

من جهته أكد الملك سلمان بن عبدالعزيز، خلال اللقاء حرص المملكة ودعمها لمجلس القيادة الرئاسي اليمني، متمنيًا لهم التوفيق، بما يحقق لليمن وللشعب اليمني الأمن والاستقرار.

وأكد خادم الحرمين الشريفين، حرصه على دعم أمن واستقرار اليمن وسلامة أراضيه.

أقراء أيضاً

التعليقات

أخبار مميزة

مساحة اعلانية