بتمويل من البرنامج السعودي.. تدشين البدء بتنفيذ مشروع طريق هيجة العبد

دشن ‏محافظ تعز نبيل شمسان ومحافظ لحج اللواء أحمد تركي وممثلين عن البرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمن، الثلاثاء، العمل في المشروع الاستراتيجي لإعادة صيانة وتأهيل طريق هيجة العبد الذي يربط تعز بعدد من المحافظات.

وتبلغ مساحة الطريق الذي سيتم العمل فيه 8.7 كيلو متر مربع بتكلفة 20 مليون ريال سعودي، بتمويل من البرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمن.

واعتبر محافظ تعز أن تدشين وتنفيذ العمل بمشروع طريق هيجة العبد يعد انجازا تاريخيا كونه أحد المشاريع الاستراتيجية التي ينفذها البرنامج السعودي.

وقال شمسان، إن "الطريق يشكل أهمية كبيرة ويعد الشريان الرئيسي والإنساني الذي يربط تعز بالعاصمة المؤقتة عدن وعدد من المحافظات ويستفيد منه قرابة 5 ملايين نسمة".

وأكد أن تنفيذه يشكل انقاذا للمواطنين من الموت والحوادث اليومية التي تسببت بها وعورة الطريق وكذلك ارتفاع تكاليف النقل على السلع والبضائع ما بين 20% وينتج عن ذلك ارتفاع مضاعف للأسعار وسيؤدي تنفيذ هذا الطريق الى كسر حدة الحصار الذي تفرضه المليشيات على تعز من عدة جهات منذ 8 سنوات.

من جانبه اعتبر محافظ لحج تدشين تنفيذ طريق هيجة العبد منجزا تاريخيا لأهميته التنموية والإنسانية حيث سيستفيد منه أبناء محافظات تعز ولحج وسيخفف معاناة التنقل ونقل البضائع والحد من الحوادث اليومية التي تؤدي إلى خسائر كبيرة.

أقراء أيضاً

التعليقات

أخبار مميزة

مساحة اعلانية