بعد اقل من 24 ساعة على مجزرة "حي الموشكي".. مليشيات الحوثي تشن قصفاً جديداً على حي المطار بتعز

شنت مليشيات الحوثي، اليوم الاحد قصفا جديدا استهدف مناطق سكنية في مدينة تعز التي يزورها فريق أممي.

وقالت مصادر محلية، إن مليشيات الحوثي، قصفت بقذائف المدفعية، مناطق سكنية بحي المطار القديم وذلك بعد نحو 24 ساعة على قصف مماثل طال حي زيد الموشكي، وتسبب في إصابة 12 طفلا، توفي أحدهم اليوم الاحد، متأثرا بجراحه.

وفي هذا السياق ادانت الحكومة اليمنية باشد العبارات جريمة قصف ميليشيا الحوثي الإرهابية التابعة لإيران مناطق سكنية في حي المطار القديم غرب مدينة تعز معتبرة ذلك استهداف ممنهج ومتعمد للمدنيين وتصعيد خطير منذ بدء سريان الهدنة الأممية.

واستهجنت الحكومة على لسان وزير الاعلام معمر الارياني الصمت الدولي إزاء القصف الهمجي للأحياء السكنية والمدنيين في ظل الهدنة الأممية يأتي بعد ساعات من استهداف مليشيا الحوثي الإرهابية الوحشي لحي زيد الموشكي السكني، والذي اسفر عن إصابة (11) طفل، فارق أحدهم الحياة (البراء مراد الشريف 3 اعوام) متأثر بإصابته بشظايا قذيفة.

وجددت الحكومة مطالبة المجتمع الدولي والأمم المتحدة والمبعوثين الاممي والأمريكي بمغادرة مربع الصمت، والذي تعتبره مليشيا الحوثي ضوء أخضر لمزيد من التصعيد، وإصدار ادانة واضحة وصريحة لهذه الجرائم الوحشية، وملاحقة المسئولين عنه من قيادات المليشيا في المحاكم الدولية باعتبارهم مجرمي حرب.

أقراء أيضاً

التعليقات

أخبار مميزة

مساحة اعلانية