العثور على جثة أحد الأسرى لدى قوات العمالقة بشبوة مقطوعة الرأس واليد

عثر يوم أمس على جثة الأسير عبدالله أحمد مزلم من اللواء 21 ميكا الذي أسرته قوات العمالقة في معركة الميزان بمنطقة نعظة بمحافظة شبوة.

وأفادت مصادر محلية إن جثة مزلم كانت مرمية على قارعة الطريق وهو مقطوع الرأس واليد.

ولاقت هذه الحادثة سخط شعبي واستياء كبير من أبناء شبوة من معاملة الأسرى بهذا الشكل المريع، محملين المحافظ عوض بن الوزير هذه التصرفات الغير إنسانية، مطالبين بإطلاق بقية الأسرى.

أقراء أيضاً

التعليقات

أخبار مميزة

مساحة اعلانية