منتسبو جامعة عدن يحتجون للمطالبة بتمكينهم من أراضيهم ويهددون بالتصعيد

نظم صباح اليوم الخميس في ديوان جامعة عدن موظفون وإداريون ومتعاقدون وأصحاب قرارات تعيين وأكاديميون من منتسبي جامعة عدن وقفة احتجاجية للمطالبة بتمكينهم من أراضيهم، وتوثيق أراضيهم، وحماية أراضيهم في مخطط عصل وعمران.

وبالوقفة رفع المحتجون لافتات كتب عليها "يا رئيس جامعة عدن ويا الجمعية السكنية الثانية أين أراضينا في مخطط عصل وعمران؟! كفى ظلما واستهتارا"، كما ورفع المحتجون لافتة أخرى كٌتب عليها: "4 سنوات بانتظار مخطط عصل، و10 سنوات بانتظار مخطط عمران"، كما ورفع المحتجون لافتة أخرى: "نطالب رئيس جامعة عدن والجمعية السكنية الثانية بتوثيق عقودنا، وتمكينا من أراضينا، وحمايتها من الجمعيات السكنية الأخرى والمتنفذين".

وبالوقفة ألقى المحتجون بيانا وجهوا من خلاله رسالة إلى أصحاب الشأن برئاسة الجامعة وقيادة الجمعية، طالبوها بالتحرك السريع نحو الهدف بنفس السرعة والقوة والهيئة التي ظهروا بها عند التدشين، وكانت السبب في اطمئنان الأعضاء إلى دفع تلك الأموال مقابل أراضي عصل.

وقال المحتجون:" إن ما دعاهم للاحتجاج اليوم وتنظيم الوقفة هو الاعتداء على أراضي الجمعية السكنية الثانية من قبل جمعيات أخرى، ومتنفذين علاوة على التراخي والتباطؤ من قبل الجمعية السكنية الثانية للقيام بأي إجراءات لحماية الأرض وتسويرها أمام هذا الاعتداء.

وهدد المحتجون بالتصعيد، وقالوا: "فهدفنا من هذا التصعيد هو التمكين أولا، والتمكين ثانيا، والتمكين ثالثاً، من أرض عمران وعصل، فالصبر نفسه قد ضاق من صبرنا ولم يعد يحتمله".

كما وأعلن المحتجون عن جملة من المطالب كان على رأسها ضرورة سرعة استلام وتمكين الأعضاء من مخططي عمران وعصل على أرض الواقع، وتمكين المخططين وتسويرهما وضمان حمايتهما من أية تطاول، وتوثيق عقود المخططين لدى الجهات الرسمية، وصرفها على الأعضاء على وجه السرعة.

وطالب المحتجون رئيس الجامعة باتخاذ كافة الإجراءات لحماية الأرض وتمكين الأعضاء وتوثيق العقود كونه المسؤول الأول عن الجمعية والجامعة وإلزامه للجمعية السكنية الثانية بالقيام بمهامها على أكمل وجهه.

وناشد المحتجون مجلس القيادة الرئاسي بتوجيه الجهات المعنية في القضاء وأراضي الدولة بحماية مخططات الأكاديميين بجامعة عدن.

أقراء أيضاً

التعليقات

أخبار مميزة

مساحة اعلانية